|       شِـعرهـ  و  شاعريته   
     |
 

هو شاعر طبيعة مجيد ، يتدفق دون تكلف ، فيجري الشعر على لسانه منسابا كجداول الماء الجارية ، لا تكاد تقف إلا أن يوقفها عارض ، أو يصرفها صـارف ، ولكم أنشأ من الشعر قصائد رائعة .. ابتدأها وأتمها فى مجلس واحد بغير جهد ومعاناة

ولا غرو أن يكون كذلك ، وقد ولد شاعرا منذ نعومة أظفاره .. وقد صادف - وهو فى الصف الخامس الإبتدائي - أن طلب منه وزملاءه أن يكتبوا موضوعا إنشائيا عن أسرة خرجت إلى الصحراء فى نهار ربيعي مشرق ، لتنعم بلطف هوائها وصفاء سمائها .. فما كان من زملاءه إلا أن كتبوا الموضوع نثرا كما أريد منهم ، فيما كتبه هو شعرا فى قصيدة من اثنين وعشرين بيتا أتت حلوة جميلة كجمال تلك الصحراء التى أحسن وصفها